مجلة الاستثمار و التمويل

مجلة الاستثمار و التمويل دليلك لاستثمار ناجح تعلم أسرار السوق قبل أن تبدأ دراسة ميزانية الشركات الموزعة للأسهم اختيار صناديق استثمار الأسهم

تقليل مخاطر السوق

لا يستطيع المستثمرون فعل الكثير حيال تقلبات السوق بالنسبة للاستثمار في الأفق الزمني القصير، لأن احتمال الخسارة الممكنة يكون غالباً بالنسبة للأسهم و

إقرأ المزيد

أعد قائمة “لماذا” الخاصة بك

خطة عمل لثمانِ وأربعين ساعة أعد قائمة “لماذا” الخاصة بك– واحدة للبيت وأخرى للعمل. يوجدعلى رأس قائمة “لماذا” الخاصة بعملي قصة “كايت”. اختر أقوى مايلهمك، وحدد منها ثلاث نقاط

إقرأ المزيد
‏فترة تولي المدير لمهام منصبه ‏إذا كان الصندوق المشترك قد حقق مستويات أداء رائعة في الماضي ولكن مدير الحافظة المالية قد غادر منصبة مؤخراً فعلى المستثمر التفكير ملياً قبل وضع أمواله في الصندوق. ولا يعد هذا بمثابة حكم على المدير الجديد للحافظة المالية، إلا أن سجل الأداء الخاص بالصندوق المشترك- الذي فرزته وأجريت أبحاثاً بشأنه- لا يخص هذا المدير. وإذا كنت تعتزم استخدام عوائد الأداء كأحد العوامل في اختيار الصندوق المشترك نتأكد أن
العوامل الأخرى الأقل وضوحاً ‏يجب أن يدرك المستثمرون أنهم قادرون على معرفة مقدار الحيازة الفعلية في الصندوق المشترك فقط خلال مرات قليلة أثناء العام. فعادة ما تقوم الصناديق المشتركة بتغيير حيازتها قبل نهاية الفترة ربع السنوية لكي لا تضطر إلى إظهار بعض الأسهم في بياناتها، خاصة تلك التي شهدت هبوطاً حاداً، وعلى العكس يقومون بإظهار الأسهم التي زادت أسعارها زيادة كبيرة. وفي بعض الأحيان يطلق على هذه العملية اسم الواجهة؛
‏أما التداول المتأخر أو "ما بعد ساعات التداول" يقصد به تقديم طلبات لشراء أسهم الصناديق المشتركة بعد موعد الإغلاق الرسمي وهو الرابعة مساء، حيث يتم شراء الأسهم بسعر إغلاق ذلك اليوم بدلاً من سعر إغلاق اليوم التالي. وتعد هذه الممارسة غير مشروعة طبقاً لقواعد هيئة الرقابة على الأوراق والأسواق المالية، ولكن يسمح بعض المديرين بمنح استثناءات لبعض كبار العملاء مثل صناديق التغطية والأفراد الأثرياء. ومن خلال التداول المتأخر، يستغل المستثمرون الأخبار التي تبث بعد جرس الإغلاق والتي لم تنعكس بعد على سعر الصندوق المشترك. ويشبه
كن يقظاً أثناء السفر يعتبر السفر إحدى الطرق لإيجاد منتج جديد. كن مترقباً ومتحفزاً لأية فرصة تتاح أمامك، ففي بعض الأحيان يوجد منتج جديد يحقق نجاحات لا بأس بها في مكان اخر، ولكن لم يأت بعد للسوق المحلى، ويمكنه أن يجعلك ثرياً. لي صديق قد استقل طائرة للعودة إلى ولايات الشرق ليجرب مشروعاً كان قد قرأ عنه المجلات. وقد جلس وهو في الطائرة بجانب متخصص في
ابحث عن الفرصة باستمرار ‏كن يقظاً دائماً لانتهاز فرص إمكانية إقامة مشروعات جديدة. اكتسب اتجاهاً نفسياً حريصاً على جمع المال. فكر باستمرار في كيفية إيجاد العملاء والمحافظة عليهم. ابحث عن المنتجات التي يحتاجها العملاء أو الأماكن التي يذهبون إليها والتي يمكن عرض منتجات أو خدمات جديدة فيها. لقد اصبح صديق لي من اصحاب الملايين من خلال اتباع استراتيجية بسيطة. عندما يعلن عن مركز تسوق في أي مكان في المدينة فإنه يذهب
‏توجد طريقة للبحث والاستقصاء العلمي تسمى " الفرضية العلمية السالبة "، و لأننا نجد أن رجال الأعمال في بعض الأحيان يكونون منفعلين ومتحمسين بدرجة كبيرة جدا بنصوص فرصة عمل ما، فإنه من الضروري لك أن تستخدم " الفرضية " العلمية السالبة لأي منتج تفكر في استثمار وقتك ومالك وجهدك في جلبه للسوق. ‏عند تطبيق " الفرضية العلمية السالبة " سوف يفترض الباحث أن النتائج النهائية لما يريد إثباته قد تكون سلبية؛ فعلى سبيل المثال قد يقول الباحث : " تناول قرص أسبرين يوميا يخفق من قوام الدم وبالتالي يقلل من احتمال الاصابة بالأزمة القلبية في الرجال والسيدات كبار السن ".…
قبل أن توظف أموالك أو تقدم على الاستثمار في أية مغامرة تجارية جديدة اقرأ المجلات التجارية المقالات والأخبار التي تدور حول النشاط و المشاريع والصناعة أو الوظيفة التي تنوى العمل بها. إليك هذا الأسلوب الذي من الممكن استخدامه. يوجد في كل مدينة رئيسية وحدة نشر تسمى دليل القراء الدوري. وطبقاً لنظام دليل القراء يتم عمل قائمة بكل مقال تمت كتابته عن كل موضوع في معظم الدوريات والمنشورات الأمريكية كل شهر، ويمكن أن يرشدك مسئول المكتبة إلى هذا الدليل ويبين لك كيفية استخدامه. ويتم تجميع
الأفكار ليست لها قيمة كبيرة في الحقيقة أفكار المشاريع الجديدة ليست لها قيمة كبيرة. إذ إن 99 ‏بالمائة من أفكار المشروعات الجديدة لا يكتب لها النجاح على أية حال. ويعتبر من الحمق والغباء أن تحتفظ بفكرة مشروع جديد أو لبيع وتسويق منتج أو خدمة جديدة وتعتبرها سراً تحتفظ به لنفسك. وإنما من الأفضل أن تكون واضحاً تماماً. أخبر الناس بما تفكر في عملة واحصل على خبرات الأشخاص العاملين في نفس المجال أو النشاط. هذه النصيحة وحدها