‏نصائح يجب إتباعها قبل الاسثمار

مهما كان نوع محرك الفرز الذي تستخدمه يجب أن يكون لديك فهم جيد لمعنى المتغيرات التي تقوم بفرزها. ويجب أن يتوخى المستثمرون الحذر لأن محركات الفرز المختلفة قد تستخدم تعريفات مختلفة للنسب المالية أو الإحصائيات. وقبل الاستثمار في ورقة مالية بناءً على المعلومات التي توردها إحدى الشاشات حاول التحقق من نتائجها، وذلك إما عن طريق إلقاء نظرة على البيانات المالية للشركة أو النشرة التي يصدرها الصندوق المشترك أو اللجوء إلى المواقع المالية المختلفة أو إذا تطلب الأمر عليك الاستعانة بمساعدة مستشار مالي. فمن المحتمل أن يكون هناك خطأ ما في قاعدة بيانات الشاشة ولا أعتقد أنك ترغب في أن تضع أموالك في ورقة مالية اعتماداً على خطأ

 

‏ومن المهام الرئيسية التي تضطلع بها وكالة "ستاندرد أند بورز" توفير التحليلات الفاحصة وتقديم يد العون التي تجعل عملاءها يشعرون بمزيد من الثقة في قراراتهم المالية. وعن طريق استخدام أسلوب الفرز يشعر المستثمرون بمزيد من الراحة نحو اختياراتهم الاستثمارية. وبمجرد مشاركتهم في الأمر يكتسبون المزيد من المعرفة عما يقومون بشرائه بالفعل، وعندئذ يمكنهم معرفة نقاط الضعف والقوة في الورقة المالية كاختيار استثماري.

‏إن الشاشات الناجحة تتغير باستمرار، فما قد يعد شاشة جيدة في وقت ما قد يصبح غير كافٍ على الإطلاق في وقت آخر، وإنه أمر ملح أن يظل المرء مطلعاً ومراقباً لأحوال السوق على الدوام. وعلى الرغم مما قد يدعيه المشعوذون على شاشات التلفاز وفي الرسائل الإلكترونية والفاكس فلا أحد يعلم على وجه الدقة الأسهم التي سوف ترتفع قيمتها وتلك التي سوف تهبط في المستقبل، فلو أنهم يعلمون لما كانوا يبيعون توقعاتهم التي "لا تخيب" لعامة الناس.

‏إن الفرز لا يضمن تحقيق أداء استثنائي يفوق أداء السوق إلا أنه يساعد على توجيهك نحو الوجهة الصحيحة التي يجب أن تسير فيها؛ حيث يضعك على الطريق الصحيح لاختيار الأسهم بناء على استراتيجية. إن الفرز

يضمن قيام المستثمر بشراء استثمارات بناء على معايير يبحث عنها خصيصاً ومما لا شك فيه أن عملية الفرز تكون أكثر صدقاً من النصيحة المخلصة التي قد يحصل عليها المرء أثناء حفلة كوكتيل أو قد تذاع على الملايين أثناء أحد البرامج التليفزيونية الخاصة بالاستثمار. ولكونها عملية نشطة لاستخلاص الأفكار الاستثمارية وليست عملية سلبية، فإن عملية الفرز تضفي نظاماً على اختيار السندات والأسهم والصناديق المشتركة. وإلى جانب المساعدة في اتخاذ قرار الشراء، توفر لك عملية الفرز آلية تساعدك أيضاً على اتخاذ قرار بشأن بيع الأوراق المالية. ويجد الكثير من المستثمرين صعوبة أكبر في تطبيق نظام للبيع عن تطبيق نظام معين في الشراء؛ حيث تتحكم فيهم المشاعر أكثر عند البيع عنها عند الشراء.

‏إن الاستثمار يدور بصورة أمامية حول الاحتمالات، فلا يوجد استثمار واحد يكون صحيحاً في جميع المواقف المختلفة وطوال الوقت. لذلك فمهمة المستثمر في العثور على الفرص التي تكون احتمالات النجاح فيها أقوى والفرز وسيلة ممتازة للمساعدة في تحقيق ذلك.

‏إن النجاح المستمر في الاستثمار فن وليس علماً، ولكن أسلوب الفرز يضفى صبغة علمية على عملية الاستثمار، فالورقة المالية التي تختارها الشاشة تمر بسلسلة من الاختبارات حتى يتم اختيارها وإذا لم تنطبق على الورقة المالية أحد المعايير التي وضعها المستثمر فلن تظهر ضمن مخرجات الشاشة. بمعنى آخر يستبعد الفرز عنصر العاطفة من عملية اختيار الاستثمارات والتي قد تكون في كثير من الأحيان إحدى العقبات التي تعوق الأداء.

‏وعند مناقشة الاستثمار، يصعب وضع محددات لأى شيء وإطلاق ‏تصريحات مثل "الأسهم تفوق السندات أداة على المدى البعيد" أو "إن الذهب يوفر الحماية ضد التضخم". فقد تصدق هذه الأقوال أحياناً، لكن ليس هذا هو الأمر دائماً. ففي الاستثمار لكل قاعدة شواذ. وهناك أمثلة كثيرة على أحداث شهدتها سوق الأوراق المالية وقعت على غير ما تسير الحكمة التقليدية. لذلك يجب أن يستخدم المرء ألفاظاًَ مثل "عادة" أو" عامة" و "غالبية الوقت" بدلاً من "دائماً" و "100%" عند مناقشة استراتيجيات الاستثمار التي تحقق النجاح في ظل سيناريوهات مختلفة. إن الوقت يتغير وما كان ناجحاً في الماضي لا يجب بالضرورة أن يكون كذلك في ‏المستقبل. فالشيء المؤكد الوحيد في سوق الأوراق المالية هو أنه سيكون هناك مفاجآت دائماً في المستقبل.

‏إن الفرز يمكن المستثمر العادي من الاعتماد على نفسه؛ حيث يقلل من الحاجة للسمسار أو المستشار المالي لتقديم المشاورة من أجل اختيار الأوراق المالية. ويعطى الفرز للمستثمر نتائج مستقلة وغير متحيزة تسمح للمستثمرين بالعثور على الأوراق المالية بناءً على المعايير التي يضعونها وتحديد أولوية العوامل الأكثر أهمية في الورقة المالية بالنسبة لهم. وهكذا يصبحون أكثر إدراكاً للأوراق المالية التي تلبى احتياجاتهم والتي لم يكونوا على علم حتى بوجودها من قبل. إن الفرز يمنح المستثمرين معرفة أفضل بالأوراق المالية التي يستثمرون فيها وفهماً للخصائص التي جذبتهم في البداية لشرائها. فعندما يعرف المستثمر السبب الذي جعله يشتري الورقة المالية يمنحه ذلك وجهة نظر أفضل للتفكير فيما إذا كان ينبغي عليه مواصلة الاحتفاظ بالورقة المالية أم بيعها أو ربما شراء المزيد منها. ويساعدك الفرز بصفة دورية على إصدار حكمك على الأوراق المالية مما يجعلك تتخذ قراراً أكثر حكمة.

‏إن الفرز ليس عملية معقدة. فهو يساعدك على أن يكون لديك بعض المعرفة الأمامية بشروط الاستثمار ونظريته، ولكن أهم الخصائص على الإطلاق هو فهمك لذاتك وما تبحث عنه في الاستثمار. إن الفرز مماثل لأي شيء آخر في الحياة؛ فبالممارسة وعن طريق المحاولة والخطأ سوف تصبح ماهراً في استخدامه.

 

 

 

Rate this item
(0 votes)

أضف تعليق

كود امني
تحديث