العوامل التي ينبغي وضعها في الاعتبار عند إجراء عملية الفرز بحثاً عن الأسهم التي تعتمد على قوة ارتفاع السعر

إن المستثمرين الذين يركزون على قوة السعر يبحثون عن الأسهم التي لها أفضل أداء خلال الفترة الأخيرة ويتجنبون بشدة الأسهم التي تهبط قيمتها لمستويات غير مسبوقة؛ إن هؤلاء المستثمرين يتبعون مقولة:" من الأفضل مجاراة حالة السوق"، حيث يشترون الأسهم عندما ترتفع قيمتها ويبيعونها عندما تهبط قيمتها، وهذا أسلوب يسهل فهمه. وفي حقيقة الأمر توصل المؤلف "جيمس أوشونسي" في كتابه "Street in Wall "What Work اشتريت أفضل عشرة بالمائة من أسهم الشركات ذات الرأسمال الضخم بناء على أداء الأسهم خلال الفترة الأخيرة طوال الاثني عشر شهراً الماضية عندئذ يمكنك التغلب على مؤشر "إس أند بي 500" خلال العام القادم.

إجراء عملية الفرز بحثاً عن الأسهم ذات الارتفاعات القوية

" تتجسد العبقرية المالية في وجود سوق أسهم متزايدة القيمة ".

-" جون كينيث جالبريث".

طبقاً لقوانين الفيزياء فإن الجسم المتحرك يظل في حالة حركة دائبة. ولذلك فإن المستثمرين الذين يركزون على حركة السعر يسعون لشراء الأسهم ذات القوة السعرية المرتفعة ولا يهتمون بالأمس ولا بالاستراتيجية التي تتبعها الشركة في إدارة أعمالها كما أنهم حتى لا يلقون بالاً إذا ما كانت الشركة تحقق أرباحاً أم لا، ولا يهتمون بالمجال الذي تمارس فيه نشاطها.

و عند القيام بعملية الفرز بحثاً عن الأسهم الرابحة الموزعة للأرباح، من الأهمية بمكان تحديد ما إذا كان للشركة ميزانية عمومية قوية أم غير ذلك. فالاقتصاد يمر عبو دوائر الانتعاش والتعثر. والمستثمر الزي يسعى وراء أرباح الأسهم يريد أن يشعر بالرضا نحو حقيقة أنه مهما كانت الظروف الاقتصادية فإن السهم الذي وقع عليه اختياره سوف يظل قادراً على دفع توزيعاته. وعلى ذلك النوع من المستثمرين تفضيل الشركات ذات مستويات الدين المنخفضة والتدفق النقدي المتاح. فإذا ما دعت الضرورة لذلك فمن المفضل أنتكون الشركة قادرة على الاقتراض لدعم صفقاتها و أرباح الأسهم. فالشركة التي تعاني من وطأة معدلات الدين المرتفعة قد تجد صعوبة في الاقتراض من البنوك مما يهدد بالتالي قدرتها على دفع توزيعات الأسهم.

العوامل التي ينبغي وضعها في الاعتبار عند إجراء عملية الفرز بحثاً عن الأسهم الموزعة للأرباح

عند القيام بعملية الفرز بحثاً عن الأسهم الموزعة للأرباح فإن أول وأوضح شيء يبحث عنه غالبية المستثمرين هو عائد السهم الجاري للشركة. ويعتمد حجم العائد الذي يتم تداوله على سعر السهم الحالي وتوزيعات أرباح الأسهم الفعلية. وبصفة عامة، يرغب المستثمرون في رؤية عائد سهم يزيد عما يمكنهم الحصول عليه من شهادة إيداع أو إذن خزانة. كما يفضلون اختيار أسهم الشركات التابعة لمؤشرات معروفة مثل " إس أند بي 500 " أو " داو جونز " ويقومون باختيار أفضلها.

إجراء عملية الفرز بحثاً عن الأسهم التي تعطي توزيعات أرباح عالية

" هل تدرون ما هو الشيء الوحيد الذي يدخل السرور إلى قلبي؟ إنه رؤية أرباح الأسهم ".

-"جون دي. روكفيلر".

 

هناك قطاع من عامة المستثمرين الذين يسعون وراء الحصول على دخل من أصولهم المالية. وفي كثير من تلك الحالات يرغب المتقاعدون وكبار السن في أن تدر أمولهم شكلاً من أشكال الدخل. ومع تقدم الأمريكيين في العمر وبلوغ عدد كبير منهم سن التقاعد فمن المتوقع أن تتزايد تلك الشريحة من الأفراد خلال السنوات القليلة القادمة.

وعند القيام بعملية الفرز بحثاً عن النمو بسعو معقول يبحث المستثمرون بصفة عامة عن أرقام نمو أكثر تحفظاً عن مستثمري النمو التقليديين. فمستثمرو النمو بسعر معقول يتشككون في مدى استمرارية التوقعات الخاصة بتحقيق معدلات نمو مرتفعة للغاية، ويساورهم القلق إزاء إمكانية حدوث هبوط حاد في قيمة الأسهم إذا لم تحقق الشركة تلك التنبؤات. لذلك فإن إجمالي هوامش الربح المرتفعة نسبياً تضفى ثقة على حقيقة استمرار نمو الشركة على المدى القريب. ويعتبر مستثمرو النمو بسعر معقول أن عائد الملكية المرتفع جنباً إلى جنب مع مستويات الدين المنخفضة من المؤشرات الإيجابية. ويوضح عائد الملكية المرتفع بالإضافة إلى النسبة المنخفضة للدين طويل الأجل إلى حقوق المساهمين أن الشركة مربحة وأنها لم تحقق معدلات النمو المرتفعة باتباع أسلوب الرفعة المالية الذي ينطوي على المخاطرة.

العوامل التي يجب وضعها في الحسبان عند إجراء عملية الفرز بحثاً عن أسهم النمو بسعر معقول

إن أفضل نسبة يمكن الاعتماد عليها لإجراء الفرز بحثاً عن أسهم النمو بسعر معقول هي نسبة السعر إلى معدل نمو الأرباح. ويتم احتساب هذا المقياس عن طريق قسمة نسبة سعر السهم إلى الأرباح على معدل النمو. فإذا كانت نسبة السعر إلى الأرباح المستقبلية للشركة تصل إلى40، وكان الخبراء بـ " وول ستريت " يتوقعون نمو الأرباح بنسبة 30% سنوياً، فإن نسبة السعر إلى معدل نمو الأرباح الخاصة بالشركة سوف يصل إلى 1،33( 40 ‏مقسومة على 30 ‏). وبصفة عامة، يبحث مستثمرو النمو بسعر معقول عن الأسهم التي تكون بها نسبة السعر إلى معدل