التحكم في معدلات نمو الأسهم

وعند القيام بعملية الفرز بحثاً عن النمو بسعو معقول يبحث المستثمرون بصفة عامة عن أرقام نمو أكثر تحفظاً عن مستثمري النمو التقليديين. فمستثمرو النمو بسعر معقول يتشككون في مدى استمرارية التوقعات الخاصة بتحقيق معدلات نمو مرتفعة للغاية، ويساورهم القلق إزاء إمكانية حدوث هبوط حاد في قيمة الأسهم إذا لم تحقق الشركة تلك التنبؤات. لذلك فإن إجمالي هوامش الربح المرتفعة نسبياً تضفى ثقة على حقيقة استمرار نمو الشركة على المدى القريب. ويعتبر مستثمرو النمو بسعر معقول أن عائد الملكية المرتفع جنباً إلى جنب مع مستويات الدين المنخفضة من المؤشرات الإيجابية. ويوضح عائد الملكية المرتفع بالإضافة إلى النسبة المنخفضة للدين طويل الأجل إلى حقوق المساهمين أن الشركة مربحة وأنها لم تحقق معدلات النمو المرتفعة باتباع أسلوب الرفعة المالية الذي ينطوي على المخاطرة.

 

ومثل باقي النسب الأخرى، يجب أن يقوم المستثمر بمقارنة تلك النسب بمثيلاتها لدى المجموعات المنافسة بالسوق ككل. ومن خصائص النمو الأخرى التي تعد إحدى الميزات الإضافية معدل نمو أرباح السهم من فترة إلى أخرى، فالمستثمرون يرغبون في رؤية اتجاه إيجابي للأرقام الخاصة بدخل الشركة .

 

وفيما يتعلق بمعايير القيمة عند اختيار أسهم النمو بسعر معقول فإن المستثمرين يبحثون عن نسب تقييم تكون معقولة بالنسبة للشركة- مثل نسبة السعر إلى القيمة الدفترية- خاصة عند مقارنتها بمثيلاتها من الشركات الأخرى.

 

إن استخدام نسبة السعر إلى القيمة الدفترية ونسبة السعر إلى المبيعات تساعد في الحد من أوجه الضعف التي تشوب نسبة السعر إلى معدل نمو الأرباح. فنسبة السعر إلى المبيعات تسمح للمستثمر بتقييم الشركات التي تخسر المال، أما نسبة السعر إلى القيمة الدفترية فتعد بمثابة معيار جيد للشركات حيث تلعب الأصول دوراً جيداً في تقييم الشركة، ولا يوجد رقم مطلق يبحث عنه مستثمرو النمو بسعر معقول في نسب التقييم تلك. وعندما تنخفض تلك التقديرات عن مثيلاتها في الشركات الأخرى العاملة في نفس المجال الصناعي، تكون هذه علامة جيدة لشراء هذا السهم.

 

وعند إجراء الفرز بحثاً عن أسهم محتملة للنمو بسعر معقول للاستثمار فيها إلى جانب العثور على الأسهم التي تزيد على متوسط خصائص النمو ويتم تسعيرها بمستويات غير مكلفة، فمن المفيد أيضاً وضع بعض المعايير الثانوية الأخرى في الاعتبار، والتي قد تعزز المعايير المالية الأساسية، وتقوم بدور العامل المساعد في رفع قيمة السهم. ويعتبر عدد المحللين الذين يتولون تغطية الأسهم من الأمور المهمة بالنسبة لأسهم النمو بسعر معقول. ويعد معدل نمو الشركة أحد المكونات الأساسية التي يبحث عنها مستثمرو النمو بسعر معقول. ويكون هذا المعدل بمثابة رقم له مغزى أكبر عندما يساهم في وضعه خمسة محللين على الأقل. وعندما يساهم اثنان من المحللين فقط أو أقل بتنبؤاتهم الخاصة بالنمو فإن العدد يشوبه قدر هائل من عدم الدقة.

Rate this item
(0 votes)

أضف تعليق

كود امني
تحديث